النصر يقدم شكو لدى الاتحاد الدولي “فيفا”. وقضية حمدالله

يبدو أن إدارة نادي النصر، برئاسة مسلي آل معمر، لا تنوي التنازل عن حقوق” الأصفر العاصمي” في قضية المغربي عبدالرزاق حمدالله لاعب النصر السابق الذي تم فسخ عقده قبل أسابيع قليلة.

وانضم النجم المغربي لصفوف اتحاد جدة في صفقة انتقال حر، لمدة موسم ونصف، وهو ما دفع إدارة “العالمي” لتقديم شكوى ضد اللاعب للمطالبة بقيمة الشرط الجزائي السابق في عقده،

حيث أن الفسخ كان قانونيًا نظير ارتكابه بعض الأخطاء ضد الإدارة النصراوية.

النصر يشكو حمدالله
ووفقًا لما ذكرته صحيفة “الرياضية” السعودية، فإن إدارة نادي النصر تتمسك بحقوق النادي،

وقرر تصعيد الموقف وتقديم شكوى رسمية ضد اللاعب، لدى الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”.

وأوضحت أن الإدارة النصراوية رفضت أي تدخل لحل هذه الأزمة،

حيث أعطت للنجم المغربي أكثر من فرصة لتسديد الشرط الجزائي البالغ 20 مليون يورو، لكن لم يستجيب لطلب النادي

وأشار المصدر إلى أن النادي العاصمي سيتحرك ضد حمدالله مع المحامي الذي تم التعاقد معه لهذه القضية،

بالإضافة إلى إرسال خطاب رسمي لنادي اتحاد جدة بشأن دخوله في المسؤولية التضامنية الخاصة بالقضية.

وكانت تقارير صحفية قد أشارت إلى أن المهاجم المغربي سيحصل مع النادي الاتحاد

على مبلغ 10 ملايين ريال سعودي خلال فترة تواجده مع النادي.